مجلة ثقافية منوعة تصدر كل شهرين
يوليو - أغسطس | 2018

هيفاء الجبري

الشعر مَخلوقٌ في كجزء مِن الجَسد


كان لا بد من أن أكتب الشعر، ليس بالضرورة لأني أحبه، ولكن ليقيني أنه مخلوقٌ فيّ كجزء من الجسد. قد لا أقتنع به كما لا يقتنع أحدهم بشكله أو لونه أو عرقه، لكني لا أملك إلا المحبة لهذا الكائن الذي يملؤني بالحياة حينا ويغيب حيناً فأصبح شيئاً كأي شيء آخر يؤدِّي دوره فقط.
كنت في المرحلة الثانوية بعيدة تمام البُعد عن الشعر، وفي إحدى الصباحات أُعلِنَ في الطابور المدرسي عن فوز إحدى طالبات المدرسة في مسابقة شعرية على مستوى مدارس الرياض، قلت في نفسي حينها “كم هي محظوظة لأنها شاعرة” ولم يخطر في بالي أنني سأتجه للشعر يوماً. إلى أن قرأت كتاب “ألف ليلة وليلة” وكان أول كتاب أقرأه غير الكتاب المدرسي. وكان كتاباً فاصلاً في حياتي الكتابية، كتبت بعده أبياتاً كنت أظنها شعراً.
صدر لي ديوانان “تداعى له سائر القلب” و”البحر حجتيَ الأخيرة”. ودخلت قصيدتي “دمشق” عالم الأغنية وكانت تجربة رائعة سعدت بها كثيراً.

 

الغبار الذي أقنعك

على كلِّ حالٍ
ومهما اعتلى الدرب منكلِّهمٍّ

سأمشي معكْ

تمامًا كما كان دوما يروقُك
حين ترى في المرايا الغبار

تُمَرِّرُ من فوقه إصبعكْ

إذا كنتَ تعجَبُ إذ أقنعتني الهمومُ
بذاك المسير
فإن يعجبتُ… ضحكتُ
لذاك الغبارِ

الذي أقنعكْ

فماذا وراء الغبار
وأنتتُ عريهِ
غيرُ المرايا

ولن تخدعكْ

 

بيوت حجرية

كانت لديهم طريقة مختلفة في البكاء

وهي أن يلقوا حجرا في النهر ثم ينصرفوا إلى بيوتهم

بيوتهم التي شيدوها من الأحجار المتناثرة عند المصبّ

 

ألهذه الدرجة يحتاجني العالم

بعد كل محاولة فاشلة للانتحار

يقف مسائلاً نفسه: ألهذه الدرجة يحتاجني العالم

قالها بينما كان يرى ورقة تسقط من شجرة دون أن يحدث سقوطها فراغاً في الظل

في اللحظة ذاتها كان العالم مشغولاً جداً بإعادة تدوير الأوراق المتساقطة


مقالات ذات صلة

إنه نوع خاص من الأدب.. ذلك الأدب الذي يشمل أنواع الكتابة والإنتاج الأدبي الموجَّه للأطفال، والذي يتميَّز بأنه ذو مواصفات تتطابق مع حاجات الأطفال النفسية، ويحاول التناسب مع مدركاتهم، ويرسم أدواراً لهم في الاتجاهات المرغوبة ضمن عملية التربية، ويسهم بشكل فاعل وإيجابي في التكوين النفسي والمعرفي والعقلي في مرحلة الطفولة. فالكاتب المعني بالكتابة في أدب […]

إن “أنسنة المدن” مفهوم حيوي مستجد، جاء ضمن التفكير الجدي في حل الأزمات التي أوجدها التطوّر المتسارع وغير المتحكَّم به للمدن، ونشوء أمراض كما التوسعات (السرطانية) التي تمادت في النأي عن فحوى مفهوم المدينة باعتبارها فضاءً للعيش، هدفه جعل المدن أكثر ملاءمة للإنسان بما يضفيه من حميمية وألفة وشعور بالألق والمشاعر الطيّبة، ويطبع في خاطره […]

لا يقوى الدارس على متابعة دقيقة لما يجري في عالم البحوث الخاصة بالذكاء الاصطناعي، لكثرتها، وللسرية التي تخص تطبيقاتها التي هي قيد الإعداد والبرمجة والإنتاج. ولعل فيما أقدم عليه مارك زوكربيرغ مؤخراً خير إعلان عمَّا يجري بهذا الخصوص. فقد أعلن الرئيس التنفيذي تبديل اسم شركته، مالكة فيسبوك، لتصبح شركة ميتا، بسبب مشروعها العملاق الخاص بأبحاث […]


0 تعليقات على “هيفاء الجبري”


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.