مجلة ثقافية منوعة تصدر كل شهرين
يوليو - أغسطس | 2018

هيفاء الجبري

الشعر مَخلوقٌ في كجزء مِن الجَسد


كان لا بد من أن أكتب الشعر، ليس بالضرورة لأني أحبه، ولكن ليقيني أنه مخلوقٌ فيّ كجزء من الجسد. قد لا أقتنع به كما لا يقتنع أحدهم بشكله أو لونه أو عرقه، لكني لا أملك إلا المحبة لهذا الكائن الذي يملؤني بالحياة حينا ويغيب حيناً فأصبح شيئاً كأي شيء آخر يؤدِّي دوره فقط.
كنت في المرحلة الثانوية بعيدة تمام البُعد عن الشعر، وفي إحدى الصباحات أُعلِنَ في الطابور المدرسي عن فوز إحدى طالبات المدرسة في مسابقة شعرية على مستوى مدارس الرياض، قلت في نفسي حينها “كم هي محظوظة لأنها شاعرة” ولم يخطر في بالي أنني سأتجه للشعر يوماً. إلى أن قرأت كتاب “ألف ليلة وليلة” وكان أول كتاب أقرأه غير الكتاب المدرسي. وكان كتاباً فاصلاً في حياتي الكتابية، كتبت بعده أبياتاً كنت أظنها شعراً.
صدر لي ديوانان “تداعى له سائر القلب” و”البحر حجتيَ الأخيرة”. ودخلت قصيدتي “دمشق” عالم الأغنية وكانت تجربة رائعة سعدت بها كثيراً.

 

الغبار الذي أقنعك

على كلِّ حالٍ
ومهما اعتلى الدرب منكلِّهمٍّ

سأمشي معكْ

تمامًا كما كان دوما يروقُك
حين ترى في المرايا الغبار

تُمَرِّرُ من فوقه إصبعكْ

إذا كنتَ تعجَبُ إذ أقنعتني الهمومُ
بذاك المسير
فإن يعجبتُ… ضحكتُ
لذاك الغبارِ

الذي أقنعكْ

فماذا وراء الغبار
وأنتتُ عريهِ
غيرُ المرايا

ولن تخدعكْ

 

بيوت حجرية

كانت لديهم طريقة مختلفة في البكاء

وهي أن يلقوا حجرا في النهر ثم ينصرفوا إلى بيوتهم

بيوتهم التي شيدوها من الأحجار المتناثرة عند المصبّ

 

ألهذه الدرجة يحتاجني العالم

بعد كل محاولة فاشلة للانتحار

يقف مسائلاً نفسه: ألهذه الدرجة يحتاجني العالم

قالها بينما كان يرى ورقة تسقط من شجرة دون أن يحدث سقوطها فراغاً في الظل

في اللحظة ذاتها كان العالم مشغولاً جداً بإعادة تدوير الأوراق المتساقطة


مقالات ذات صلة

يمثِّل المكان بُعداً دائم الحضور في صفحات الأدب بوجه عام، وبين سطور الشعر العربي بصفة خاصة. ويكفيك أن تُلقي نظرة خاطفة على بعض عيون القصائد العربية عبر العصور المختلفة، لتجد المكان يلوِّح لك بين الحروف، مُثقلاً بالرمز والحكاية والخيال تارة، ومتخفِّفاً منها تارة أخرى. وإن كان حضـور الأماكن والمدن العربية في الشعر قد أُشبِع دراسة […]

تصدّرت الحروب والأوبئة والأمراض واجهات التاريخ البشري منذ القدم. وشكَّلت محطات مظلمة في تاريخ الإنسانية، ما زالت آثارها راسخة في الذاكرة العالمية إلى يومنا هذا. وليس وباء كورونا الذي اجتاح وأرعب العالم اليوم إلا مثالاً حياً لتلك الأوبئة التي غزت التاريخ، وخلَّفت مآسيَ وهزاتٍ عنيفة في العالم، كانت سبباً في القضاء على أعداد هائلة من […]

ظهرت الأسماء منذ الأزل، وظهرت ساكنة لا تتحرَّك، ولم تلقَ من يصف أشكالها ويُحرّك أحداثها، فجاءت الصفات لتُخبرنا عن أشكالها الساكنة، وجاءت الأفعال لتخبرنا عن حركتها الحيويّة، فصرنا نُنبئ عن كيفيات التشكل الوصفي والاتجاه الحركي، وعن أساليب وحيثيات وأسباب هذا التشكل وذاك الاتجاه. تشكيل الصفات للأسماء وتحريك الأفعال لها جاء ناقصاً، فمُلئ بالحروف المعدودة التي […]


0 تعليقات على “هيفاء الجبري”


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *