مجلة ثقافية منوعة تصدر كل شهرين
مايو - يونيو | 2018

كيف تتطلَّع إلى عروض السينما في السعودية؟


الأفلام السعودية سوف تستحوذ على النصيب الأكبر
فاطمة العوفي – صحافية سعودية
سأكون حريصة على الذهاب إلى السينما واكتشاف إنتاجها، رغم توقُّعي أن تكون الأفلام المقدَّمة بسيطة وذات جودة محدودة في البداية. لكن ما يهم في هذه المرحلة هو اتخاذ الخطوة الأولى. أما بخصوص ما يلي ذلك، فإني أتوقَّع انتعاشاً كبيراً في صناعة السينما في السعودية التي ستستحوذ على النصيب الأكبر من العروض في دور السينما، نتيجة لما نملكه من كفاءات شبابية طموحة في هذا المجال، تنتظر الفرصة للإبداع.
لقد لاحظنا من خلال ردود الأفعال أن القرار لقي تجاوباً كبيراً من الجمهور السعودي. وهذا يوجب تقديم ما يليق بجمهور انتظر عشرات السنوات، ويؤشّر إلى أن دور السينما في السعودية سوف تصبح سوقاً جاذبة للإنتاج السينمائي، وللتنافس القوي على العروض الأولى على مستوى العالم.

 

الإنتاج المحلي سيتعزَّز من خلال دور العرض
أميمة الفردان – صحافية سعودية
في السابق كانت لدينا محاولات بسيطة في الإنتاج السينمائي من قِبل بعض الأفراد المهتمين بصناعة السينما، الذين أتيحت لهم فرصة السفر والتعليم في الخارج، أو كانت ظروف حياتهم مهيأة بشكل أكبر، أو امتلكوا أدوات لصناعة أفلام محلية. هذه المحاولات ستتعزَّز، لتتحوَّل إلى صناعة سينمائية حقيقية من خلال دور العرض. ففي كل الدول التي لديها تاريخ في صناعة السينما حولنا –مصر على سبيل المثال– كان لدور العرض فيها دور كبير في قيام هذه الصناعة.
أما بالنسبة للأفراد غير العاملين في مجال صناعة السينما من المتذوقين كما هو حالنا، فإننا نتمنى أن نشاهد الإنتاج العالمي الحديث يعرض على شاشات دور العرض الخاصة بنا. فهل ستأتي هذه الأفلام العالمية إلى دور العرض المحلية؟ لا أعرف جواباً عن هذا السؤال حالياً. كل ما علينا هو الانتظار والترقب.

 

تتيح كثيراً من الفرص وتضيف مكاناً للعُطلة
رميساء شاكيل – طالبة جامعية
حينما قرأت خبر دخول السينما للسعودية فرحت كثيراً، ولا أستطيع الانتظار لليوم الذي سيتم فيه افتتاح دور السينما في جدة بشكل فعلي. فأخيراً، سأتقاسم هذه اللحظات المرحة أمام الشاشة الكبيرة مع صديقاتي وعائلتي في البلد التي أسكنها.
في كل مكان كنت أسافر إليه، كنت أحرص دائماً على حضور فِلْم في دار السينما، وكنت أتساءل متى سأتمكَّن من حضور السينما في السعودية؟
السينما تُتيح كثيراً من الفرص وتضيف مكاناً يمكننا قضاء عُطلة نهاية الأسبوع فيه مع المقربين منا. وأتوقَّع أن يكون هناك كثير من الأفلام العالمية الجيدة، بالإضافة إلى الإنتاج المحلي الذي سيتطرق إلى كثير من الأفكار، كوننا نشاهد كثيراً من الأفلام في مجالات متعدِّدة.

 

منصة حقيقية ومفتوحة لتبادل الآراء
عبدالله القرشي – منتج سينمائي
افتتاح دور السينما في السعودية أمر في غاية الأهمية؛ لأنه سيوفِّر لنا منصة حقيقية ومفتوحة، تسمح للجميع بالإدلاء بآرائهم وتبادلها في ما يخص الظواهر والأمور الاجتماعية. ونحمد الله أن المملكة تمر بهذه المرحلة التي تشكَّل فيها كثير من المعالم، وهي تستوعب الآن كثيراً من التغييرات تجعلني أشعر بالفخر ببلادي وشعبها.
أعلم أن لدينا كثيـراً من التفاصيـل والقضايا التي تحتاج أن نتطرّق لها وأن نعمل عليها. فعلينا نحن أن نعكس مدى جمال مجتمعنا بشكل إيجابي للعالم الخارجي. وفي الوقت نفسه علينا أن نركِّز في ما يمكننا إصلاحه داخلياً.

 

سلاح ذو حدّين
خالد دهلوي – مخرج ومدرِّب غوص
دخول السينما سلاح ذو حدين بطبيعة الحال. فهو سيسهم في تطوير مجتمعنا وتحفيزه من جميع النواحي، اجتماعياً واقتصادياً وفنياً. وهنا تبرز أهمية التنوُّع في الإنتاج. وسيكون للسينما أيضاً دورها في زيادة الوعي لدى مجتمعنا في مجالات متعدِّدة وفق القضايا المطروحة في الأفلام. ولا نخفي أنها ستزيد شعور أفراد المجتمع بالانتماء لهذا الوطن من خلال الفخر بالأعمال التي تعكس قدرات الطاقات الشبابية. كما أن السينما تلعب دوراً مهماً وفاعلاً في توجيه الرأي العام ولا ننكر ذلك.
أما الجانب السلبي الذي أخشاه فهو أن نبدأ باقتباس الأفكار العالمية، وهذا ما قد يحول دون ظهور هويتنا في الأفلام، فنفقد عندها الثقة التي يجب أن تكون موجودة بين المشاهد والإنتاج السعودي.

 


مقالات ذات صلة

معاجم ومترادفات كثيرة سبقت تقنية العصر في اللغة العربية، لكنها لم تكن بعيدة كثيراً عن مواكبة اللغة العالمية في الذكاء الاصطناعي، فمنذ بضعة عقود بدأ المهتمون في الشأن اللغوي ربط اللغة العربية بالمحتوى الرقمي، من خلال عدد من المؤتمرات التي تعقد بشكل دوري لتطوير المحتوى الرقمي العربي، والبحث في إمكانية الاستفادة من الذكاء الاصطناعي في لغتنا العربية.
هذا ما سعت القافلة للبحث فيه ضمن “جلسة نقاش” عقدتها لهذه الغاية وشارك فيها أربعة مختصين، وتابعها عن بُعد عدد من المهتمين باللغة العربية وتقنية العصر.

الظروف تصنع الاستثناءعلياء الموسويصحافية نحن كائنات مؤثرة ومتأثرة. لا نستطيع الانعزال عن المجتمع والكون بشكل كلي. فكان الأمر غير معهود ومقبول من كثيرين. ولكن مع التوصيات الطبية العالمية، بدأت الأغلبية بتقبل الأمر، والأخذ بهذه التوصيات. وأعتقد أنها كانت فرصة جيِّدة حتى يكتشف الإنسان ذاته من جديد ويبحث عن فرص أخرى ويصنع طريقه الخاص الذي يساعده […]

دعم وتمكين المرأة السعودية هو أحد مرتكزات رؤية المملكة 2030، التي أعلنها صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان في منتصف عام 2016م. وكما أن الرؤية المباركة هي رؤية تنموية شاملة فإن دعم المرأة وتمكينها يفترض ألا يتوقَّف عند حدود معيَّنة وسياجات محدَّدة. ويُعدُّ قطاع المسرح، الذي توليه وزارة الثقافة اهتماماً واضحاً، من القطاعات التي تتطلَّع إلى إسهام المرأة السعودية إسهاماً يُثري القطاع ويحقِّق في الوقت نفسه تطلعات رؤية المملكة 2030 لتنمية قطاع المسرح كرأس حربة للثقافة من جهة، وكأحد مؤشرات جودة الحياة من جهة أخرى.


0 تعليقات على “كيف تتطلَّع إلى عروض السينما في السعودية؟”


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *